الجمعة، 11 نوفمبر، 2011

 
كل واحد ،/ ولههَ قصةةَ
فرح - أحزان - أو غصَّةةَ !!
وأنا معهم ..
...ولكن !. كنت -أكثرهم-
أشيل الهمّ . . . وما أحكي
أواسيهم وأنا ،/ من داخلي "أبكي"
ولا «آشكي» ! . .
لأن همّككَ . . لو ما شلتههَ بنفسككَ
.....محد مهتم !
=(

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق